منتدى الباشان


تحية طيبة زائرنا الكريم:



يسعدنا تواجدك في منتدى الباشان - سويداء القلب.
و يسرنا تسجيلك للدخول و المشاركة في التعليق إن كنت عضوا مسجلا.
و إن كنت زائرا , ندعوك مسرورين للاشتراك معنا...

منتدى الباشان , ساحة للحوار و تبادل الآراء ..فمرحبا بك...

إدارة منتدى الباشان - سويداء القلب


ثقافي اجتماعي

*** الاخوة الأعضاء اجابة على تساؤلات بعض الاعضاء نحن مستمرون هنا في الباشان الى حين اكتمال تسجيل بقية الاعضاء في الموقع الجديد "سويداء الوطن"... علما بان تفعيل تسجيل المشتركين في سويداء الوطن سيتم من دون رسائل تفعيل من الادارة يرجى المحافظة على اسمائكم التي تداولتم بها هنا وهذا رجاء وليس الزامي وانما للمحافظة على مواضيعكم شكرا ***
للمرة الأولى وبخطوة فريدة من نوعها يسرنا أن نعلن لكم عن اندماج منتدى " الباشان " و منتدى "هنا السويداء " تحت اسم " ســــــــــويداء الوطــــــــــن " وعن افتتاح المرحلة التجريبية لموقعكم الجديد فعلى السادة الأعضاء إعادة التسجيل بالموقع الجديد وكلنا أمل أن يكون التسجيل بالأسماء الصريحة سويداء الوطن قلب الوطن ونافذة جديدة لخدمة سوريا العظيمة www.swaidaplus.com

المواضيع الأخيرة

» عناق حرف وانسكاب حبر
السبت يناير 15, 2011 3:04 am من طرف غسان أبوراس

» هكذا فصولكِ الاربعه
الجمعة ديسمبر 31, 2010 1:22 pm من طرف عاشقة الورد

» كل الشكر للوموي
الأربعاء يوليو 28, 2010 4:06 pm من طرف الوموي

» اتمنى ان اتعرف عليكم
الثلاثاء يوليو 27, 2010 7:01 pm من طرف وسيم ابوكرم

» عاطف دنون الحمدلله على السلامه
الثلاثاء يوليو 27, 2010 6:32 pm من طرف وسيم ابوكرم

» كلمة شكر
الأحد يوليو 11, 2010 1:11 am من طرف ابوعمر

» ايها المغتربون استمتعو حيث انتم
الأربعاء يوليو 07, 2010 7:55 pm من طرف ابو يوسف

» خربشات إمرأة...ا
الخميس يوليو 01, 2010 1:31 am من طرف غسان أبوراس

» سويداء الوطن ... يرى النور
الثلاثاء يونيو 29, 2010 12:01 pm من طرف سيسو

» اعتذار عن خلل فني
السبت يونيو 12, 2010 7:32 pm من طرف الوموي

» هل نستطيع سلق بيضه بالموبايل
الثلاثاء يونيو 01, 2010 11:34 am من طرف الوموي

» صور لا تراها إلاّ في مصر
الثلاثاء يونيو 01, 2010 11:21 am من طرف الوموي

» نطرح للنقاش : ماذا تفعل عندما تشتاق لاشخاص لم يعد لهم وجود في حياتك
الإثنين مايو 31, 2010 9:43 am من طرف عماد أبو لطيف

» عذرا انه حلم
الإثنين مايو 31, 2010 9:30 am من طرف عماد أبو لطيف

» عذب الكلام
الخميس مايو 27, 2010 7:33 am من طرف عنب الجبل

» عمل تخريبي في أحد الأراضي المزروعة تفاح في بقعاثا
الأربعاء مايو 26, 2010 10:44 pm من طرف عفاف

» اخراج ... ابو عجاج
الأربعاء مايو 26, 2010 5:23 pm من طرف سيف بن ذي يزن

» Q & A
الأربعاء مايو 26, 2010 5:10 pm من طرف سيف بن ذي يزن

» مني مثل ومنك مثل..
الأربعاء مايو 26, 2010 4:53 pm من طرف سيف بن ذي يزن

» لنبق متألقين دوماً
الثلاثاء مايو 25, 2010 10:50 am من طرف غسان أبوراس

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 125 بتاريخ الثلاثاء يناير 02, 2018 11:59 pm


    السويداء..لون الفرح وعنوان الأعراس

    شاطر
    avatar
    alham
    مشرفة منتدى حديقة الأدب
    مشرفة منتدى حديقة الأدب

    عدد المساهمات : 511
    نقاط : 875
    تاريخ التسجيل : 10/01/2010
    العمر : 48

    السويداء..لون الفرح وعنوان الأعراس

    مُساهمة من طرف alham في الأحد مايو 09, 2010 9:58 am




    السويداء:
    الأهازيج.. لون الفرح وعنوان الأعراس



    بقلم / ولاء عربي




    للفرح في "السويداء" وجوه عديدة، ويعبر عنه بأشكال عديدة بين
    الرقص والغناء والأهزوجة وغيرها، والأهازيج في موروثنا الشعبي كما يقول
    الأستاذ "جمال أبو جهجاه" الباحث والكاتب في التراث: «هي غناء أو نشيد
    يهزجه الإنسان تعبيراً عن فرحه، ويردد بصوت خفيف.

    ومنذ القديم وإلى
    اليوم، فإن الأهازيج كانت ولازالت بهجة أعراسنا وأفراحنا، ومع التحضير
    للعرس تبدأ النسوة والفتيات بانتقاء الأهازيج وحفظها ليتسابقن في قولها
    للعروس والعريس».



    ومن يهتم بجمع التراث وتوثيقه، يلاحظ أن من بين الأهازيج
    ما بقي متداولاً إلى اليوم ونردده في أعراسنا، ومنها ما نسي أو تناسته
    الأجيال، وهذا ما ورد عن لسان الجدات والأمهات، حيث كن يسمعن في الماضي
    عدداً أكبر من الأهازيج لم تعد متداولة في وقتنا الحاضر، ولا يعرفن السبب
    وراء نسيانها.

    ويقول الأستاذ "حسين خويص" الصحفي والباحث في التراث
    الشعبي والمهتم بتوثيقه، عن الأهازيج في الموروث الشعبي: «للأهازيج في جبل
    العرب اسم هو (المهاهاة) لأنها تبدأ بكلمة "هيه" أو "إيه"، فهي ترتبط
    ارتباطاً وثيقاً بالأعراس في "جبل العرب" بل تعد جزءاً أساسياً منها، حيث
    ترافق مراسم العرس بتفاصيله الدقيقة، فعند وصول العروس إلى بيت العريس،
    يرفع العريس على أكتاف الشباب مقابل العروس وتبدأ النساء " بالمهاهاة "
    للعريس والعروس ذاكرين محاسن كل منهما وحسبهما ونسبهما، وتستأثر بهذه
    المهمة أم العريس وشقيقاته وقريباته ، ويسبق كل شطر في المهاهاة كلمة إيه
    ويعقب كل "مهاهاة" الزغاريد التي تنطلق من فم عدة صبايا.



    ومن الأهازيج التي تقال في استقبال العروس:
    "إيه أهلا
    وسهلا يلي لابسة الصاية

    إيه يا أديبة يا حشيمة يا مرباية

    إيه
    عريسك شهم وأهلك للشرف راية

    إيه ردي المساء يا عروس ريتك مهناية".

    ويقال
    لها أيضاً:
    "إيه أهلاً وسهلاً يلي عابرة على الدار

    إيه يا نجمة
    الصبح تسبق نجمة الغرار

    إيه سألت رب السماء والواحد القهار

    إيه
    تكوني سعيدة على مدى الأدهار"

    وفي مدح العروس يقولون:
    "إيه
    لبستك الأبيض يا غصن البان

    إيه لبستك الأبيض حتى عليكي بان

    إيه
    طلع عليكي حسن وجمال"».

    وللعريس نصيب من الأهازيج، كأن تقول أمه أو
    احدى قريباته:
    "إيه مبارك هالعرس يا فلان يا بني

    إيه يا أبو
    شوارب شقر وعيون لوزية

    إيه يبعث للي يبغضك حية رمادية

    تأكل
    من القلب لتشبع من اللية"

    وتقول إحداهن أيضاً:
    "إيه أخي يا فلان
    كلل خاتمك بايدك

    إيه الكرم كرمك واللولو عناقيدك

    إيه سألت
    رب السماء يعطيك ويزيدك

    إيه تكون حاكم وكل الناس تحت ايدك"».

    ولكن
    للنسوة اللواتي هن الناطقات للأهازيج، ذاكرة تختلف عن ذاكرة الباحثين
    والمؤرخين، إن كانت بتشعباتها أو بتفاصيلها الدقيقة، فلديهن لكل تفصيل من
    تفاصيل العرس أهازيجه الخاصة، فقبل البدء بمراسم العرس هناك طقس يدعى حمام
    العريس، يرافقه عدد من الأهازيج حدثتنا عن بعض منها السيدة "حشيمة أبو
    حمرا" مواليد عام 1937 من قرية "لاهثة": «الأهازيج التي ترافق حمام العريس
    تستأثر بها أم العريس وأخواته وقريباته ومنها:
    "إيه بالحمام حلقولك

    إيه
    أولاد عمك على الصفين وقفولك

    إيه جابوا البدلة وقصوها على طولك

    إيه
    ألف مبروك كل الناس قالوا لك".

    ويقال أيضاً:
    "إيه شفت فلان طالع
    من الحمام عصرية

    إيه كفه محناية وبيده خاتم الغية

    إيه يا
    أمه جيبيلوا مغنية

    إيه بحلب والشام دقتلوا الخلالية".

    ومن
    الأهازيج التي تقولها أخت العريس:
    "إيه أخي يا فلان كلف خاتمك مرجان

    إيه
    عليك حرز النبي لو نزلت على الميدان

    إيه يلي يبغضك يا خلفة الشجعان

    يقبر
    أحبابه ويلبس أسود الرهبان"».

    وعندما يذهب العريس وأهله وأصحابه
    لمنزل العروس لإحضار العروس، تطلق الأهازيج لأهل العروس وتترافق مع
    الأغاني، ومن الأهازيج التي تقال لأهل العروس ما حدثتنا عنها السيدة "عدله
    الحسين" من قرية "لاهثة":
    «"إيه أخي يا أبو فلان نحن اليوم زوارك

    إيه
    افتح منزلك وخلينا قضى دارك

    إيه يا ريتني صايغ بجنب ليوانك

    لصيغ
    الخناجر ولبسها لصبيانك".

    وأهزوجة أخرى تقول:
    "إيه أخي يا فلان
    نحن اليوم بحيك

    إيه يا روشن العالي كل الناس بفيك

    إيه طلبت
    من رب السماء الله يخليك لبيك

    إيه ما يفرق الدهر بينك وبين خيك".

    وبدورهم
    أهل العروس يردون لتهنئة العريس وأهله، كأن يقول أحد من أهل العروس:
    "إيه
    الله يهنيكم يلي أخذتوا بنتنا

    إيه يا طاب جوري وانقطف من عنا

    إيه
    يا طاب جوري يا ورق بنوري

    إيه يهني كل سوري يلي أخذ بنتنا"».

    السيدة
    "سيطا أبو حمرا" من مواليد عام 1942 من قرية "لاهثة" تحدثت بدورها عن
    الأهازيج التي تقال في استقبال العروس، وأضافت لما قاله الأستاذ "حسين" عدد
    من الأهازيج مما حفظته عن لسان الجدات، قائلة: «عديدة هي الأهازيج التي
    تقال في استقبال العروس وما يزال محفوظاً منها في ذاكرتنا وأذهاننا غزير
    ويفوق بالكم والعدد الأهازيج التي ترافق تفاصيل العرس الكثيرة، ومنها:
    «"إيه
    عيونك السود هن سبب سوحي

    إيه علموني البكاء وعفت أنا روحي

    إيه
    وحياة من أنزل الآيات باللوح

    إيه فلان عضيد لنا وأنت أعز من روحي".

    وهناك
    من يقول: "إيه أهلاً وسهلاً يلي جاي لعنا

    إيه أصابعك زبد محشي
    وبايدك نقش الحنا

    إيه بطلب من رب السماء هالعريس يتهنى

    إيه
    يطول عمرك وتقضي زمانك عنا".

    دائماً بعد احضار العروس إلى منزل
    العريس، يقوم أهل العريس بوضع طعام الغداء والذي هو في العادة المناسف،
    ويقوم والد العريس أو كبير عائلتهم بسكب السمن العربي على المناسف أو ما
    يسمى في "السويداء" التقفير"، في هذه الأثناء تطلق الزغاريد والأهازيج التي
    يقدم الشكر من خلالها لأهل العريس، ومن الأهازيج التي ترافق وضع الطعام:
    "إيه
    أخي يا فلان الله يكثر عليك الخير

    إيه ويعطيك الرزق على عدد نجوم
    الليل

    إيه طلبت من رب السماء إلي ما تنام له عين

    إيه يطول
    عمرك ويتمم فرحنا على خير"».

    الآنسة "بثينة والي" مديرة المركز
    الثقافي في قرية "لاهثة" ذكرت لنا عدداً من الأهازيج التي تقال للعريس
    الوحيد، كما حفظتها من والدتها ومن نساء القرية، فالجميع يعلم أن فرحة زفاف
    الشاب الوحيد لدى عائلته لا تفوقها فرحة، ولعل خصوصية المناسبة صاغت عدداً
    من الأهازيج الخاصة، ومن الأهازيج التي تحفظها:
    «"إيه الله يشحذوا لأمه

    إيه
    يا أكحل العين يا زينة أولاد عمه

    إيه سموا عليه يا حاضرين كلكن
    سموا

    إيه وتعلموا يا شباب قتل العدا منه".

    يضاف إليها: "إيه
    عين الله على الوحداني

    إيه يا حوض ريحان ومنثور على الشباني

    إيه
    ينزل على المحكمة يحكي كلمة والثانية

    إيه الشرق والغرب تدعي لأهل
    الوحداني"».

    ويبقى السؤال الذي لم تستطع واحدة من السيدات اللواتي
    التقينا بهن الاجابة عنه، وهو السبب في غياب بعض الأهازيج عن ساحات أعرسنا
    في هذه الأيام؟

    أيعود السبب لكونها تشبه الموضة وبالتالي هي حكر على
    زمن معين؟ أم للأمر علاقة بالذاكرة والنسيان.. وحسب؟





    _________________________________________________

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد نوفمبر 18, 2018 4:52 pm