منتدى الباشان


تحية طيبة زائرنا الكريم:



يسعدنا تواجدك في منتدى الباشان - سويداء القلب.
و يسرنا تسجيلك للدخول و المشاركة في التعليق إن كنت عضوا مسجلا.
و إن كنت زائرا , ندعوك مسرورين للاشتراك معنا...

منتدى الباشان , ساحة للحوار و تبادل الآراء ..فمرحبا بك...

إدارة منتدى الباشان - سويداء القلب


ثقافي اجتماعي

*** الاخوة الأعضاء اجابة على تساؤلات بعض الاعضاء نحن مستمرون هنا في الباشان الى حين اكتمال تسجيل بقية الاعضاء في الموقع الجديد "سويداء الوطن"... علما بان تفعيل تسجيل المشتركين في سويداء الوطن سيتم من دون رسائل تفعيل من الادارة يرجى المحافظة على اسمائكم التي تداولتم بها هنا وهذا رجاء وليس الزامي وانما للمحافظة على مواضيعكم شكرا ***
للمرة الأولى وبخطوة فريدة من نوعها يسرنا أن نعلن لكم عن اندماج منتدى " الباشان " و منتدى "هنا السويداء " تحت اسم " ســــــــــويداء الوطــــــــــن " وعن افتتاح المرحلة التجريبية لموقعكم الجديد فعلى السادة الأعضاء إعادة التسجيل بالموقع الجديد وكلنا أمل أن يكون التسجيل بالأسماء الصريحة سويداء الوطن قلب الوطن ونافذة جديدة لخدمة سوريا العظيمة www.swaidaplus.com

المواضيع الأخيرة

» عناق حرف وانسكاب حبر
السبت يناير 15, 2011 3:04 am من طرف غسان أبوراس

» هكذا فصولكِ الاربعه
الجمعة ديسمبر 31, 2010 1:22 pm من طرف عاشقة الورد

» كل الشكر للوموي
الأربعاء يوليو 28, 2010 4:06 pm من طرف الوموي

» اتمنى ان اتعرف عليكم
الثلاثاء يوليو 27, 2010 7:01 pm من طرف وسيم ابوكرم

» عاطف دنون الحمدلله على السلامه
الثلاثاء يوليو 27, 2010 6:32 pm من طرف وسيم ابوكرم

» كلمة شكر
الأحد يوليو 11, 2010 1:11 am من طرف ابوعمر

» ايها المغتربون استمتعو حيث انتم
الأربعاء يوليو 07, 2010 7:55 pm من طرف ابو يوسف

» خربشات إمرأة...ا
الخميس يوليو 01, 2010 1:31 am من طرف غسان أبوراس

» سويداء الوطن ... يرى النور
الثلاثاء يونيو 29, 2010 12:01 pm من طرف سيسو

» اعتذار عن خلل فني
السبت يونيو 12, 2010 7:32 pm من طرف الوموي

» هل نستطيع سلق بيضه بالموبايل
الثلاثاء يونيو 01, 2010 11:34 am من طرف الوموي

» صور لا تراها إلاّ في مصر
الثلاثاء يونيو 01, 2010 11:21 am من طرف الوموي

» نطرح للنقاش : ماذا تفعل عندما تشتاق لاشخاص لم يعد لهم وجود في حياتك
الإثنين مايو 31, 2010 9:43 am من طرف عماد أبو لطيف

» عذرا انه حلم
الإثنين مايو 31, 2010 9:30 am من طرف عماد أبو لطيف

» عذب الكلام
الخميس مايو 27, 2010 7:33 am من طرف عنب الجبل

» عمل تخريبي في أحد الأراضي المزروعة تفاح في بقعاثا
الأربعاء مايو 26, 2010 10:44 pm من طرف عفاف

» اخراج ... ابو عجاج
الأربعاء مايو 26, 2010 5:23 pm من طرف سيف بن ذي يزن

» Q & A
الأربعاء مايو 26, 2010 5:10 pm من طرف سيف بن ذي يزن

» مني مثل ومنك مثل..
الأربعاء مايو 26, 2010 4:53 pm من طرف سيف بن ذي يزن

» لنبق متألقين دوماً
الثلاثاء مايو 25, 2010 10:50 am من طرف غسان أبوراس

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 125 بتاريخ الثلاثاء يناير 02, 2018 11:59 pm


    ( شهيد..و عيد )

    شاطر
    avatar
    عماد أبو لطيف
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    عدد المساهمات : 75
    نقاط : 105
    تاريخ التسجيل : 26/01/2010
    العمر : 54
    الموقع : مدن الملح

    ( شهيد..و عيد )

    مُساهمة من طرف عماد أبو لطيف في الإثنين فبراير 01, 2010 6:23 pm

    عندما تنفس صباح عيد الأضحى المبارك و بدأت الحياة تتدثر بلهيب شمس لشتاء بارد .. كانت روضة الشهداء في كل قرية في الجنوب المقاوم يتطلب الوصول إليها الكثير من الخبز و الماء و الهواء النقي .. و ملح دموع العيون .. فهي تزدحم كي تفترش كحل الزعتر أمام أهالي الشهداء و أقاربهم كم هي عادة أهل هذه القرى و الضيع في صباح كل عيد .. فالقبور كلما ارتفعت شمس الأضحى أكثر .. تزينت بالسواد أكثر .. حيث تمتزج فيها دموع الفراق المالحة و تهاني العيد فتكن باليد جمرة الغياب و فرحة العيد الموشومة بحناء اللقاء .. اللقاء مع الشهداء في روضتهم .. فكما للعيد فرحته للشهادة قدسيتها .. لذلك لهم دائماً النصيب الأكبر في العيد .. فيزحف لروضتهم الأقارب و الأصدقاء من كل فج عميق .. و ينطلق العطر من الشفاه و هي تقرأ فاتحة الكتاب الكريم على قبر كل شهيد .. و لا تكتفي الرياض باستقبال أهالي الشهداء بل كل أهل القرية يزحفون ، و كل شخص يجد سبيله إلى ضريح شهيد و يبقى الدمع رهين العيون .. و في هذه الأثناء تكون المقاومة قد رشمت قبور الشهداء بأكاليل الزهور و رائحة البخور الفارسي تهب على الوجوه كإعصار ثلجي فتجمد المقل .. و كأنها تحاول أن تزاحم ما تركه الشهداء من رائحة الجنة .. فتكون هذه الزيارات هي اشد عيدية نقدمها لرجال الله الأحبة .
    كيف لنا أن نتخيل بخور الشهادة و هو يتلوى تحت دموع الجموع في روضة الشهداء .. فتكون تقاسيم القلوب قد فاضت بالحزن بعد أن تقترب من مرقد الأحبة و قد وشم رحيلهم على الوجوه كل معايير الحزن و نسج من عواطفهم كوفية تغطي الأكتاف .. أكتاف الشهداء … و تبقى تلك اللوعة لا تنطفئ وهم يبحثون عن هؤلاء الأحرار .. فالفراق قاس .. و دون شك تبقى العزة هي التي ترقد فوق رؤوسهم بسلام .. فعلى يمينك تجد أماً تروي لأطفالها عن والدهم الذي قضى و هو يمنع الصهاينة من تدنيس ارض الجنوب و يبقى النحيب متقرفص تحت ظلال عيونها .. و أمامك والدة تناجي ولدها الشهيد الذي افقد الصهاينة القدرة على استنشاق الهواء و جعل شمسهم قنديل زيت أسود .. تناجيه كأنه يقف ببابها .. و على يسارك الحاجة أم حسن التي فقدت ابنها حسن قصير في عملية بطولية قتل فيها 9 من الغزاة و كان جباراً كأسطورة فينيقية .. تسأله عن أحواله ( كيفك يا أمي اليوم عيد و انا مشتاقة كتير ) و على مسافة قصيرة منها ترى رأساً يسافر نحو سقف السماء تاركاً جذعه في الأرض إنه والد الشهيد يطالب زوجة الشهيد بعد انتهائه من احتساء أخر كلمات الفاتحة القرآنية بالتوقف عن البكاء ، و هو يقول ( زوجك رفع لنا رؤوسنا و دموعك تزعجه ) .. و تمتد ببصرك نحو جدار الروضة فترى فلذة كبد شهيد يقف قرب جدته و هو يقرأ القرآن و جده يتأبط سبحته و هو يتمتم ببعض الآيات .. في كل عيد تبقى عقدة العناق عند الأهل و الأحبة .. و كأن شفاههم مشنوقة تأبى مغادرة نافذة ذاك الصبح .. و تبقى أرضهم خضراء تعج بأزهار بلون الغسق و دموعهم على شفة حفرة من الانهمار .. و تبقى تلك الأرض تحتفل بهم كل عيد
    avatar
    alham
    مشرفة منتدى حديقة الأدب
    مشرفة منتدى حديقة الأدب

    عدد المساهمات : 511
    نقاط : 875
    تاريخ التسجيل : 10/01/2010
    العمر : 48

    شهيد وعيد

    مُساهمة من طرف alham في الإثنين فبراير 01, 2010 10:58 pm

    الشهداء انبل من في الارض
    ولكن يبقى العيد وتبقى لذكراهم في القلب غصه
    نذرف الدموع لفقدانهم مع انهم قدموا الروح رخيصه ليبقى الوطن شامحا
    مرفوع الراس
    سلمت يداك اخي عماد اسعدني مرورك الجميل
    avatar
    عماد أبو لطيف
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    عدد المساهمات : 75
    نقاط : 105
    تاريخ التسجيل : 26/01/2010
    العمر : 54
    الموقع : مدن الملح

    رد: ( شهيد..و عيد )

    مُساهمة من طرف عماد أبو لطيف في الثلاثاء فبراير 02, 2010 12:49 pm

    alham
    دم على قلب مارس حب الوطن
    قلب أم يصارع و يصرع
    عيد بلا ثياب أو نشيد
    و الحداد استطابه عشقنا
    أشكر توقفك هنا
    avatar
    الباشان
    Admin

    عدد المساهمات : 368
    نقاط : 658
    تاريخ التسجيل : 08/10/2009

    رد: ( شهيد..و عيد )

    مُساهمة من طرف الباشان في الأربعاء فبراير 03, 2010 1:31 am


    كنت قد ذكرت في مكان ما هنا بان كل شيء

    سيختلف عندما يكتب عماد ابو لطيف

    لم اكن اتخيل بان قلبي سيرتعش مع كل حرف

    وكل كلمة الا انني كنت واثقا بانك مختلف

    لن ادعوك ان تتوقف عن تمزيق ضمائرنا

    لن ادعوك لتسكت قلما يحكم حصاره على جرحنا

    لن ادعوك لان تغلق ابوابا تسمح بعبور الاهات الاليمة

    بل ادعوك لان تستمر

    قد ياتي اليوم الذي ننتقم به من خنوعنا البغيض

    من سجن الاصوات

    من مشانق الفكر

    امضي اخي عماد ودع قلمك يمتطي احاسيسنا

    في كل عيد ومع ولادة كل شهيد



    _________________________________________________
    إنك لا ترى سوى ظلك وأنت تدير ظهرك للشمس
    avatar
    عنب الجبل
    المشرف العام
    المشرف العام

    اسمي العربي : جــواد
    عدد المساهمات : 451
    نقاط : 571
    تاريخ التسجيل : 07/12/2009
    العمر : 36

    رد: ( شهيد..و عيد )

    مُساهمة من طرف عنب الجبل في الأربعاء فبراير 03, 2010 8:56 am


    صار الدم العربي سكيناً و ذباحا و صار الشعر بعد الصمت في الساحات صداحا
    كذا صرنا و لن نبقى إذا كنا تناسينا جهاد الحق و الإيمان
    و أن الشعب رغم الذل رغم القهر يرفع راية العصيان
    يصمم أخذها غصباً و يأخذها , كذا فعلت رجال الله يوم الفتح في لبنان
    لأن الشعب كان هناك يرفض فكرة الإذعان
    لأن جراحهم نزفت و نخوة عزهم عزفت نشيد المجد للأوطان
    لأن الأرض مطلبهم و نور الحق مركبهم , تجرد من بقيتهم رجال آمنوا , قرؤوا : " إذا جاءَ
    رجال عاهدوا صدقوا و قد شاؤوا كما شاء
    صفاء النفس وحدهم فجلُّ حديثهم صمتٌ و كان الصمت إيماءاً إذا هبوا كإعصار فلا يبقي و لا يذرُ
    لهم في الموت فلسفة فلا يخشونه أبداً , بذا أمروا
    لأجل بلادهم رفعوا لواء النصر فانتصروا

    جنوبيون يعرفهم تراب الأرض , ملح الأرض , عطر منابع الريحان
    جنوبيون يعرفهم سناء البرق , غيث المزن , لون شقائق النعمان
    نجوم الليل تعرفهم , و شمس الصبح تعرفهم , و بوح الماء للغدران
    و قد عرفوا طيور الحب , فك السيف , شعر الفرس و الإغريق و الفينيق و اليونان
    لهم علم و معرفة لمن سادوا و من بادوا و موسيقى بحور الشعر , و كيف يحرر الإنسان
    جنوبيون كان الله يعرفهم , و كان الله قائدهم , و آمرهم , لذا كانوا بكل تواضع كانوا رجال الله يوم الفتح في لبنان .


    أحيي إبداعك أخي عماد, الحر يقدّر الحر,و لنا في ابطال الجنوب صورة و انعكاس
    لأبطال جبلنا الخالدين..
    دمت سالما..


    _________________________________________________

    أنت أعمى،وأنا أصم أبكم ،إذن ضع يدك بيدي فيدرك احدنا الآخر

    avatar
    عماد أبو لطيف
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    عدد المساهمات : 75
    نقاط : 105
    تاريخ التسجيل : 26/01/2010
    العمر : 54
    الموقع : مدن الملح

    رد: ( شهيد..و عيد )

    مُساهمة من طرف عماد أبو لطيف في الخميس فبراير 04, 2010 12:44 am

    الباشان و عنب الجبل
    شموخ مضرج برجال مضوا
    و تركوا لنا صورا و سيوفا
    ذكريات أقمار و عوسج
    و تلال تين و نبيذ
    سعيد بكما كلما مررتما من تحت شباكي

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة يناير 18, 2019 5:57 am